555555555555555

ما هي أسباب توقف جريان الماء في النهر الصناعي؟

بوابة افريقيا 0 تعليق 698 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أوضح مدير المكتب الإعلامي بجهاز تنفيذ وإدارة مشروع النهر الصناعي توفيق الشويهدي، لـبوابة إفريقيا الإخبارية أن سبب توقف المياه بمنظومة الحساونة سهل الجفارة منذ أيام يتمثل في انقطاع الكهرباء عن حقول الآبار ومحطات الضخ مما أدي إلى توقف الإمداد المائي لمدينة طرابلس والمناطق المجاورة لها، وهو العنصر الأساسي لتشغيل حقول الآبار ومحطات الضخ.

وأوضح الشويهدي أنه وبعد عودة الكهرباء عادت بشكل تدريجي صباح الاثنين المياه لمدينة طرابلس والمناطق المجاورة.

وعن بنغازي قال الشويهدي إن توقف المياه عن مدينة بنغازي مساء الأحد الماضي كان بسبب خروج محطة الزويتينه عن العمل التي تزود مناطق: إجدابيا - السرير - تازربو - سلوق بالتيار الكهربائي مما أدى إلى عدم تشغيل محطة الضخ بموقع سلوق التي تزود خزان الطلحية بالمياه الذي يزود مباشرة مدينة بنغازي بالمياه بما يقدر 330  ألف متر مكعب يومياً فتم التنسيق بين إدارة الجهاز وإدارة شركة الكهرباء بتزويد محطة الضخ بموقع سلوق بالكهرباء لتشغيل المحطة ولتزويد خزان الطلحية بالمياه بشكل اعتيادي، وفعلاً عادت المياه إلى مدينة بنغازي ظهر الاثنين الماضي بعد انقطاع لعدة ساعات  

ما الذي يعيق جريان النهر

يعتبر النهر الصناعي المصدر الرئيسي الأول والأهم لتغذية اغلب المدن والقرى في ليبيا بالمياه ويصل إمداده لعديد من المشاريع الزراعية أيضا، غير أن المشروع يتعرض لمشاكل عديدة منذ سنوات تعيق عمله وتعترض خطوط المياه وليس انقطاع الكهرباء عن محطاته السبب الوحيد الذي يقف أمام جريان المياه في مساراته التي تعتبر عالميا الأضخم في توصيل المياه على الإطلاق.

وقد أدى ما تتعرض له محطات وخطوط النقل من انقطاع للكهرباء واعتداءات إلى توقف ونقص للمياه لفترات عن بعض المدن و المناطق وحيث لا بديل طبيعي في ليبيا يوازي أهميته كمصدر ينقل المياه الجوفية من عمق جنوب صحراوي يطفو على بحيرة عذبة إلى شمال يفتقر لمصادر مياه طبيعية إستراتيجية، يبقى المشروع شريان حياة يمثل قطعه تهديدا مباشرا بالعطش

توفيق الشويهدي تحدث لبوابة إفريقيا الإخبارية أيضا عن أهمية خطوط مياه النهر للمنطقة الشرقية قائلا: "بالنسبة لمنظومة السرير سرت – تازربو بنغازي إنتاجيتها تصل الآن إلى 800 ألف متر مكعب من حقلي تازربو والسرير ليتم نقل هذه المياه إلى المناطق والمدن الواقعة علي مسار المنظومة ابتداء من جالو – أوجله – إلى أجدابيا وبنغازي وسرت مع تغذيه للمشاريع الزراعية".

وأضاف الشويهدي أن الصعوبات التي يواجهها المشروع هي انقطاع التيار الكهربائي في المواقع والحقول ومحطات الضخ كما يواجه مشاكل الاعتداءات المتكررة على خطوط المنظومة من خلال التوصيلات غير الشرعية خصوصاً في خط أجدابيا سرت وفي منطقة النوفليه.

وتابع الشويهدي قائلا إن الوضع الأمني بالبلاد بشكل عام يؤثر على عمل المشروع لصعوبة نقل المواد وقطع الغيار والموظفين من وإلى مواقع المشروع فالعمل الآن يسير بخطة الطوارئ.

وأردف الشويهدي: "أما مدينة سرت فيتم تغذيتها بكميات تصل إلى 300 ألف متر مكعب لكن لجود وصلات غير شرعيه على المنظومة فإن بعض المناطق تعاني من نقص المياه لعدم تمكن فريق التشغيل والصيانة من تعبئة بعض الخزانات التي من أهمها خزان القرضابية الكبير وخزان القرضابيه الصغير". وأكد الشويهدي على أنه "مع هذه العراقيل فإن جميع منظومات مشروع النهر الصناعي تعمل بالتوافق مع جميع المناطق وإدارات التشغيل والصيانة بالجهاز وهي على أتم الاستعداد للمساعدة لتوفير المياه حسب المتوفر".

كما شدد الشويهدي على الحرص في استهلاك المياه قائلا إننا ننبه السادة المواطنين وعبر موقعكم بضرورة ترشيد استهلاك المياه والاقتصاد في الصرف فالماء أرخص موجود وأغلي مفقود.

يذكر أن الجهاز نفذ عدة محطات كهربائية ويتم تسليمها بشكل رسمي للشركة العامة للكهرباء المسؤول الأول في البلاد عن تصريف وتوزيع وتشغيل الطاقة الكهربائية .

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق