555555555555555

اخبار ليبيا : فى مناطق نفوذهم … مسلحي ” بقص ” و ” فرسان جنزور ” يتبادلان الخطف على الهوية

المرصد 0 تعليق 3 ألف ارسل لصديق نسخة للطباعة

تشهد مناطق غوط الشعال و جنزور اليوم الإثنين و محيطهما عمليات خطف على الهوية يتبادلها مسلحي ” السرية 20 ”  و”  فرسان جنزور ” بعد ساعات من إعتقال قوة الردع الخاصة لشاب يدعى ” أحمد على بقص ” من مواليد 1994 و ينحدر من مدينة جادو تتهمه قوة الردع الخاصة بالتورط فى عمليات سطو مسلح و خطف و إبتزاز بطلب الفدية ، كما تشير المصادر أن أشخاصاً تم إعتقالهم مؤخراً أفادوا بتورط ” بقص ” معهم فى بعض القضايا . 

و منذ إعلان ” الردع ” الليلة الماضية لنبأ تمكنها من إلقاء القبض على ” بقص ” المطلوب لها منذ ثلاثة أشهر بالتعاون مع كتيبة فرسان جنزور أطلق مسلحين متعاطفين مع ” بقص ” عمليات خطف بحق مواطنين مدنيين من منطقة جنزور أثناء مرورهم من جزيرة دوران غوط الشعال الرابطة مع الطريق السريع و فى محيط مصنعي التبغ و المباني المصنعة حيث تنشط هذه المجموعات .

و يقوم فى المقابل مسلحين من كتيبة فرسان جنزور يرافقهم بعض أهالى المختطفين بخطف مواطنيين مدنيين من مدينة جادو حال إستيقافهم بمنطقة جنزور للمطالبة بإطلاق سراح المختطفين منهم لدى ” مسلحين بقص ” و ذلك فى إستيقافات بالقرب من مركز المعاقين و عند الإشارة الضوئية الرابطة بين المنطقة مع منطقة النجيلة و على الطريق الاحلى المؤدي الى منطقة السراج و الطريق السريع .

و بلغ عدد المختطفين من الطرفين حتى الآن ما يزيد عن 10 مواطنين على الأقل منهم عنصر بالمباحث العامة فرع جنزور و عنصر من مكافحة المخدرات فرع  جنزور وفرد من سرية القوة المتحركة كما يتهم الطرفين بعضهما بتعذيب المختطفين لديهما .

و وجهت كتيبة فرسان جنزور الإتهام لـ ” السرية 20 ” التابعة لـ ” بقص ” بإطلاق النار على المكلفين من قبلها بنقل المتهم إلى مقر الردع بعد أن ألقت عليه القبض و قالت بأنهم ينتمون لفرع المباحث العامة بجنزور و دوريات الكتيبة و ذلك عند مرورهم الليلة الماضية من جزيرة دوران غوط الشعال .

 

55 مجموع المشاهدات 55 مشاهدات اليوم

شاهد الخبر في المصدر المرصد




0 تعليق