فيسبوك اخبار ليبيا

الاجتماع الثلاثي حول ليبيا يحذر من ظاهرة تدفق المقاتلين الأجانب إلى ليبيا

المرصد 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – أكد وزراء خارجية مصر وتونس والجزائر التزام بلادهم بدعم ليبيا فى هذه المرحلة الحرجة من تاريخها ومساندة الشعب الليبي في تحقيق ما يصبو إليه من بناء دولة مستقلة ذات مؤسسات وطنية وموحدة، والمساعدة فى تحقيق المصالحة الوطنية المنشودة بما يحقق عودة الأمن والاستقرار في كافة ريوع البلاد، مؤكدين التزامهم بالتكاتف سوياً للحفاظ على سلامة الأراضي الليبية ووحدة كيانها واستقلالها وسيادتها على أراضيها.

الوزراء جددوا في بيانهم الختامي أمس الأربعاء، رفضهم لكافة أشكال التدخل الخارجي في ليبيا والذي يؤدي إلى مزيد من التعقيدات للأزمة، فضلاً عن عرقلة العملية السياسية برمتها.

كما أكدوا موقفهم الداعم لاستئناف الحل السياسي الذى يستند إلى الحوار الشامل والتوافق بين أطراف الأزمة على إنجاز المرحلة الانتقالية لحين اتمام الاستحقاقات الانتخابية استنادا إلى الاتفاق السياسى الليبى وخطة الأمم المتحدة الموقعة مؤخرا.

وحذر الوزراء من ظاهرة تدفق المقاتلين الأجانب إلى ليبيا واستغلال الظروف الحالية في زعزعة أمن واستقرار البلاد ، مجددين مناشدتهم لجميع الأطراف بالتحلى بالمسؤولية وإبداء المرونة اللازمة والتعاطي بإيجابية مع مقتضيات العملية السياسية تحت رعاية الأمم المتحدة وإعلاء المصلحة الوطنية الليبية العليا دون غيرها.

وتم الاتفاق على عقد الاجتماع المقبل في الجزائر في وقت يحدد لاحقا بين الوزراء الثلاثة.

شارك هذا الموضوع:

شاهد الخبر في المصدر المرصد

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com