فيسبوك اخبار ليبيا

المجعي: اذا تقدمت ميليشيات حفتر إلى الزاوية ستحدث انتفاضة حقيقية لكل ثوار ليبيا

المرصد 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



ليبيا – قال القيادي بمدينة مصراتة و الناطق باسم عملية “بركان الغضب” التابعة للرئاسي مصطفى المجعي إن إحصائية ما وصفهم بـ”الأسرى” من القوات المسلحة خلال الأيام الـ 3 ليست دقيقة لكن لكن بحسب غرفة العمليات فإن أعدادهم تفوق الـ 25 شخص من كل المحاور على حد زعمه.

المجعي إعتبر خلال تغطية خاصة أذيعت على قناة :”ليبيا الأحرار” التي تبث من تركيا أمس الثلاثاء وتابعته صحيفة المرصد أن المعارك التي تجري بالمحاور عبارة عن إستنزاف لما وصفهم بـ”المجرمين” بالرغم من كل الدعم وفقاً لقوله.

وتابع مضيفاً:” ما تم من إتفاق بين حكومة الوفاق وتركيا زاد من جنونهم  لانهم يفكرون أنه بتزويد قوات عملية بركان الغضب بكل ما يمكنهم من تحقيق النصر بالتأكيد هم يسابقون الزمن في مسألة تحقيق أي نصر وربما يفيدهم في أي محادثات سياسية، قوات عملية بركان الغضب لا زالت موجودة في الميدان ولن تمكن هؤلاء المجرمين من تحقيق أي نصر يمكنهم من الكسب المعنوي”.

وأكد على أن طيران الوفاق سيكون له دور فاصل وحاسم خلال الأيام القادمة في ميزان القوة على الأرض.

وإستطرد حديثه:” تفكير قوات حفتر في الهجوم على الزاوية تبقى من الأحلام بالتأكيد فهم يحلمون بكل هذا، كيف لهذه العصابات أن تبسط سيطرة جديدة على أرض جديدة ومسألة التعامل مع بعض المناطق خارج شرعية حكومة الوفاق والتعامل معها من قبل عملية بركان الغضب ربما ترى أن جبهات القتال جنوب طرابلس هي الأهم ولها أولوية وفتح محاور وإشتباكات جديدة ليس في صالح قوات بركان الغضب”.

كما يرى أنه في حال تم حسن إدارة الأزمة من الناحية العسكرية و إدارة حكومة الوفاق لما وصفه بـ”الصمود الأسطوري” للمتواجدين في الجبهات فإن أي يوم يمر هو لصالح قوات عملية “بركان الغضب” حسب قوله.

ونوّه أنه في حال حاول من وصفهم بـ “ميليشيات حفتر” (القوات المسلحة الليبية)  الإقتراب من الزاوية ستكون هذه القشة التي ستقسم ظهره حيث ستحدث انتفاضة حقيقية لكل الثوار في ليبيا وفقاً لقوله، مشيراً إلى أنه :”إن طالت  يد الغدر الزاوية أو فكروا بالإقتراب منها ثقوا أن نار جهنم ستفتح عليهم ولن يبقى لهم مكان”.

شارك هذا الموضوع:

شاهد الخبر في المصدر المرصد

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com