فيسبوك اخبار ليبيا

كوبلر: لا يمكن أن تكون ليبيا في يد "أقلية رافضة للاتفاق السياسي"

اجواء 0 تعليق 85 ارسل لصديق نسخة للطباعة



رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى ليبيا مارتن كوبلر بمجلس الأمن أجواء نت : خاص 2 مارس 2016 - 20:07
قال المبعوث الأممي إلى ليبيا مارتن كوبلر: إن ليبيا لا يمكن أن تكون في يد "أقلية رافضة للاتفاق السياسي"٬ مشيرا إلى أن مجلس النواب اعتمد مبدئيًا حكومة الوفاق الوطني المقدّمة من المجلس الرئاسي.

 

وأوضح كوبلر في كلمة أمام مجلس الأمن الدولي مساء اليوم الأربعاء، أن دعم الاتفاق يجب أن يكون واسع النطاق، مشيرا إلى أن هناك من يعمل في شرق البلاد وغربها على تقويض العملية السياسية.

 

وأضاف أن السلطات الليبية في طرابلس رفضت أغلب طلباته لزيارة المدينة وبقية مدن غرب ليبيا٬ منذ منتصف نوفمبر الماضي، مطالبا بمساءلة من يهددون بعدم انعقاد المجلس الرئاسي في طرابلس .

 

وفي سياق منفصل، قال كوبلر: إن القوات التي تقاتل تحت مسمى الجيش الوطني سيطرت على مناطق في بنغازي كانت تحت سيطرة "مجلس شورى ثوار بنغازي"، واستطاعت تحرير بعض المناطق من سيطرة "تنظيم الدولة".

 

وأعرب المبعوث الأممي إلى ليبيا عن قلقله عقب ورود بعض التقارير التي لم تؤكد حتى الآن، عن قيام "جيش ليبيا الوطني" بانتهاكات ضد حقوق الإنسان في بنغازي.

 

وطالب في معرض حديثه أمام مجلس الأمن الدولي الهيئة التأسيسية لصياغة مشروع الدستور بتسليم المشروع في الوقت المحدد لعرضه على الاستفتاء.

 

يشار إلى أن 101 عضوا من أعضاء مجلس النواب وقّعوا في 24 من فبراير الماضي على وثيقة منح الثقة لحكومة الوفاق الوطني المقترحة من المجلس الرئاسي برئاسة فائز السراج.

 

مصدر الصورة: المواقع الإلكتروني للأمم المتحدة.

 

شارك هذا الخبرانشر الخبر عبر شبكات التواصل الاجتماعي

شاهد الخبر في المصدر اجواء

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com