تويتر اخبار ليبيا

امحمد شعيب: هناك خلط بين المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق

الوسط 0 تعليق 80 ارسل لصديق نسخة للطباعة



اعتبر النائب الأول لرئيس مجلس النواب ورئيس وفد الحوار امحمد شعيب أن «هناك خلط لدى الكثيرين بين المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق» موضحاً أن المجلس الرئاسي «يستمد شرعيته من وثيقة الاتفاق السياسي الليبي لأنه جزء منها وبمجرد توقيع الطرفين عليه وهو ماحدث، بينما تشكيلة حكومة الوفاق الوطني هي من تحتاج نيل الثقة من مجلس النواب وهو ما نعمل من أجله ونتمسك به وأعترض على اي تعبير يوحي ان لجنة الحوار تمنح او تمرر الحكومة».

وقال شعيب الذي كان يتحدث عبر قناة «ليبيا الفضائية» ليل الاربعاء إنه رفض أن توافق لجنة الحوار على تشكيلة الحكومة لان ذلك ليس من صلاحيتها ولا من اختصاصها «وهذا اختصاص أصيل لمجلس النواب والاعضاء الاكثر من 100 الذين وقعوا ما زالو يأملون ان تمرر الحكومة بمجلس النواب، واليوم اخبرت كوبلر انه غير قانوني او مسموح تدخل لجنة الحوار وقد وافقني ذلك».

وتابع شعيب بالقول: إن مجلس النواب الان فيه حاله من التوتر بسبب الحالات الفردية و ادعوا ان يتماسك مجلس النواب ويمارس دوره الرئيسي وبامكانه ان يصلح اي اعوجاج وبامكانه سحب الثقة من الحكومة او وزير مشيراً إلى أن الحكومة لا تستطيع اصدار اي قانون او تصرف دون موافقة مجلس النواب ولذلك «علينا صناعة برلمان قوي للمدافعة على جيشنا ونائب رئيس الحكومة علي القطراني من حقه الاعتراض على اي قرار فيه مساس بالجيش».

وأكد شعيب أن «الغاء الحوار السياسي» لا يحدث الا بجلسة صحيحة النصاب وبقرار واضح من مجلس النواب «وهذا لم يحدث وخلال عام كامل ناقش البرلمان تفاصيل التفاصيل وليس لدي أي اعتراض على أي مبادرة اذا صدرت من القاعة، و البرلمان لم يؤسس في ليبيا دولة اتحادية والعامل الديمقراطي هو القانون الذي يحكم مجلس النواب».

وأشار شعيب إلى أن البعد الجهوي «وضع بصماته داخل البرلمان ولا يمكن تجاهله كان هنالك فكرة ان يكون هنالك قائمة وطنية لاي شخص في ليبيا يصلح ولم تنجح هذه الفكرة» بالرغم من ذلك أعتقد أنه يمكن ان يكون هنالك تعبيرات جهوية تتضمن الكفاءة، والبعد الجهوي في ليبيا لا زال يلعب دور وليس بالامكان تجاوزه ونتمنى موازنة معقولة.

وكشف شعيب أن هناك «توقيعات لثمانين عضوا من مجلس النواب يرفضون أي تصرف فردي من الرئيس المجلس»، ولجنة الحوار التابعة لمجلس النواب لم تحل وبعد محاولات كثيرة لحلها اعترض الاعضاء وسيتم عرض 13 عضو على القاعة لاختيار 4 وحتى الان لم يعرض وعندما تقول القاعة انها لا تريد امحمد شعيب فلهم ذلك.

وختم شعيب حديثه بأن ما أنجزه المتحاورون هو الممكن ومايفرضه الواقع وليس الحلم وعلى الجميع أن ينظر إلى الأوضاع الصعبة للشعب الليبي.

شاهد الخبر في المصدر الوسط

إخترنا لك



0 تعليق

مركز حماية DMCA.com