555555555555555

هل بدأت "الوفاق" إجراءات تسلم السلطة؟

بوابة افريقيا 0 تعليق 135 ارسل لصديق نسخة للطباعة

وصل عدد من أعضاء المجلس الرئاسي الليبي إلى العاصمة طرابلس، مساء السبت، لعقد اجتماع يتناول الترتيبات الأمنية، لمباشرة عمل الحكومة في طرابلس، للمرة الأولى منذ إعلان حكومة الوفاق.

وقال رئيس حكومة الوفاق فايز السراج في منشور على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “وصل عدد من أفراد المجلس الرئاسي، وهم الآن يعقدون اجتماعاً متواصلاً مع الإخوة الضباط المكلفين بالترتيبات الأمنية.”.

وأضاف السراج: ”قمنا بالتنسيق مع جميع الوزارات داخل مدينة طرابلس لغرض التسليم والاستلام”، مؤكداً أنّ “الجميع وافق ولله الحمد بالإضافة إلى مصرف ليبيا المركزي والمؤسسة الوطنية للنفط(..)بإذن الله، لن تكون في ليبيا إلاّ حكومة واحدة، لقد انتهت الفوضى “.

وأشار السراج في تصريحات سابقة إلى أن الترتيبات الأمنية لدخول الحكومة إلى طرابلس لن تتسبب بسفك قطرة دم واحدة، مؤكداً أنّ باب الحكومة سيبقى مفتوحاً لكل معارض سلميّ لها.

وتعهّد فائز السراج بــإعادة تصدير النفط وإنعاش الاقتصاد، حيث سيلاحظ المواطن الليبي الفرق الكبير خلال 100 يوم فقط من استلام حكومة الوفاق مهامها.

ورأت أوساط سياسية ليبية في قرار المجلس الرئاسي الليبي برئاسة فائز السراج، الذي اعتبر فيه أنّ حكومة الوفاق الوطني التي شكلها، هي الممثل الشرعي والوحيد للشعب الليبي، سيساهم في بعثرة قواعد الاشتباك السياسي والعسكري في البلاد، بما يُعيد المشهد الليبي إلى المُربّع الأول من الاقتتال، لأنها لم تحصل على ثقة البرلمان المُعترف به دوليا، وفق موقع ارم الإخباري.

وأثار القرار استياء عدد من القوى الليبية الفاعلة، التي رأت فيه تجاوزاً للبرلمان، ولمخرجات الحوار السياسي الليبي- الليبي.

شاهد الخبر في المصدر بوابة افريقيا




0 تعليق