http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

قصة مُغامر كفيف عبر المحيط بقارب

ليبيا 218 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



أثبت الكفيف الياباني ميتسوهيروإيواموتو البالغ من العمر 52 عاما أن التصميم والإرادة هي سبيل النجاح، حيث استطاع عبور المحيط الهادي على متن قارب شراعي بطول 12 مترا، ليكون أول مكفوف يحقق هذا الإنجاز.

فبعد أن قام بمحاولته الأولى لعبور المحيط الهادي قبل 6 سنوات، والتي انتهت بغرق القارب بعد الاصطدام بحوت ضخم، أراد ميتسوهيرو إعادة الكرة.

وبدأت محاولة الرجل الياباني الثانية يوم 24 فبراير الماضي حيث انطلق على متن قاربه الشراعي من مدينة سان دييغو الواقعة على سواحل كاليفورنيا الأمريكية باتجاه ميناء فوكوشيما في اليابان.

واصطحب ميتسوهيرو في رحلته هذه البحار الأميركي دوغ سميث والذي كان يمده بالمعلومات اللازمة بشكل شفهي، حيث كان يخبره باتجاه الرياح وتوقعات الطقس.

وبعد مرور شهرين تمكن المغامر الياباني من الوصول إلى ميناء فوكوشيما، لينهي رحلة امتدت لحوالي 14 كيلومترا، وليكون أول شخص كفيف ينجح في عبور المحيط الهادي بقارب شراعي.

يذكر أن ميستوهيرو الذي فقد بصره في عمر 16 عاما قام بمغامرته هذه لجمع تبرعات من أجل مساعدة الأطباء على إيجاد حلول لعلاج الأمراض المسببة لفقدان البصر.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا 218




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com