http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

إسباني يواجه السجن لانتهاكه خصوصية طفله

ليبيا 218 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



يعد انتهاك الخصوصية بكافة أشكالها أمرا ممنوعا في إسبانيا، وجريمة يعاقب عليها القانون بصرف النظر عن الأسباب التي جعلت الشخص ينتهك خصوصية الآخرين.

وهذه القوانين دفعت محكمة النيابة العامة في إشبيلية إلى اتهام رجل إسباني بانتهاك خصوصية طفله، وذلك من خلال فتحه لرسالة وجهت إليه من عمته.

وطلبت عمة الطفل من ابن أخيها في الرسالة الشهادة ضد أبيه، كما وصفت أبيه بكلمات بذيئة، ومهينة.

وبرر الأب تصرفه هذا برغبته بوجود دليل يساعده على تبرئته من تهمة العنف المنزلي الذي رفعتها زوجتها ضده في العام 2012، وبخاصة بعد أن شهد ولده ضده.

وبفضل هذه الرسالة نجح الأب في إثبات صحة موقفه، وأن ولده أجبر على الشهادة ضده، ليحصل على حكم بالبراءة من هذه القضية.

ولكنه قد يواجه عقوبة السجن لمدة عامين مع دفع غرامة بقيمة 3000 دولار لانتهاكه خصوصية طفله.

شاهد الخبر في المصدر ليبيا 218




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com