اخبار ليبيا فيسبوك

الانتهاء من تصوير «الطواريد»

الوسط 0 تعليق 52 ارسل لصديق نسخة للطباعة



انتهى المخرج السوري مازن السعدي، من تصوير آخر مشاهد مسلسل «الطواريد» ليدخل في مرحلة المونتاج استعدادًا لعرضه في رمضان المقبل.

«الطواريد» يشكل حالة استثنائية من المتوقع تعميمها، إذ سيصبح أول مسلسل عربي كوميدي وبدوي في نفس الوقت، وتحضر فيه اللهجة البدوية، والطرافة والظرافة وخفة دم الممثلين، الذين تم اختيارهم جميعًا من الدراما السورية، وفق بيان من الشركة المنتجة.

المسلسل من بطولة أيمن رضا ونسرين طافش وعبد الهادي الصباغ ومحمد حداقي ومحمد خير الجراح وجيني إسبر ومرح جبر وأحمد الأحمد، كما يتألق فيه ضيوف شرف هم رنا أبيض ومديحة كنيفاتي، إضافة إلى الفنان محمد خاوندي.

وقال المخرج مازن السعدي، إنه توخى الدقة والحذر في المسلسل نظرًا لنوعيته المركبة، مضيفًا: «المسلسل ليس سهلاً، لكننا سعينا لئلا نجعله معقدًا. هناك شيء جديد فيه، فمثلاً لدينا كل يوم قصة، ولدينا ارتباط بين البداوة والمدينة، وهذا يجعل العمل غير سهل».

وعبر عن سعادته بتعاون الجميع معه ليخرج عملاً لائقًا بالبيئة البدوية مختلفًا عما تم تقديمه في هذه الدراما التي اعتاد الجمهور رؤية الصحراء والخيمة فيها وحسب.

وقال أيمن رضا إنه جسد في المسلسل شخصية رئيس مخفر قبيلة الطواريد، ووصف العمل بـ«المتكامل» غير المنقوص من شيء. وأضاف: «العمل جذب كل الممثلين بدءًا من نصه إلى إخراجه، فضلاً عن القيمة الإنتاجية فيه لشركة كلاكيت».

 

نسرين طافش في كواليس تصوير «الطواريد» (خاص لـ بوابة الوسط)

أما الفنانة نسرين طافش فرأت في المسلسل فرصة لإظهار البيئة البدوية بشكل مختلف، ممتدحة الأجواء التي سادت طيلة شهرين من التصوير، التي كانت كلها إيجابية على حد تعبيرها. وعن شخصيتها قالت: «أنا وضحى ابنة شيخ القبيلة طرود.. لي في العمل دور مهم ومحوري ومركزي».

وكشفت الفنانة جيني إسبر عن أدائها شخصية جواهر، التي تكون ابنة أحد وجهاء القبيلة وتقع في علاقة حب مثيرة. ووصفت جيني العمل بـ«الراقي والمختلف والذي سيكون له دور في تقديم صورة جديدة عن الدراما البدوية بابتعاده عن التقليد والمألوف».

شاهد الخبر في المصدر الوسط




0 تعليق

مركز حماية DMCA.com