تويتر اخبار ليبيا

خطر عودة داعش في ليبيا.. “أصبح واقعا”

اخبار ليبيا 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



هجوم إرهابي جديد، ينهش الجنوب المثخن بالجراح، مسفرا عن عدد من القتلى من جنود الجيش الوطني في سبها.

لم تمر ساعات عقب الهجوم على الكتيبة 160 في سبها، حتى تبنى داعش الهجوم، في إعلان واضح لعودة التهديدات الإرهابية في الجنوب، بعد عامين على هجوم براك الشاطئ، الذي أوقع عشرات الضحايا حينها.

ويقرع الهجوم جرس إنذار جديد، كان قد ظهر قبل أيام في تقارير مراكز بحثية، تحدثت عن احتمال عودة هجمات داعش إلى ليبيا، وأن ضعف الدولة الناتج من الاحتراب الداخلي، يزيد من هذا الخطر، ويشكل تهديدا حقيقيا لأمن البلاد.

وبنت هذه التقارير جزءا من رؤيتها على ظهور البغدادي الأخير، الذي بارك هجوم الفقهاء في الجفرة، وبين أن التنظيم الإرهابي مازال يسعى لإعادة نفوذه على الأرض الليبية.

لكن جزءا آخر هو الأقوى والأكثر خطرا ورد في التقارير، هو أن الضعف الأمني يغذيه الانقسام السياسي، وهو الواقع الذي تعاني منه البلاد منذ سنوات، ويجعل كل هذه الأطراف المتحاربة، أمام طوفان الإرهاب الذي قد يجرفها جميعا.

يمكنك ايضا قراءة الخبر في المصدر من قناة 218 الليبية




أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com