http://store2.up-00.com/2016-05/146458253941.png

المغرب وكوت ديفوار وجنوب إفريقيا تقاتل من أجل حلم البطولة.. وناميبيا تحلم بمسيرة درامية

المصرى اليوم 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة



شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

تعد المجموعة الرابعة لمباريات كأس الأمم الإفريقية مُشتعلة للغاية، حيث تضم ثلاثة منتخبات من العيار الثقيل وهى: المغرب وكوت ديفوار وجنوب إفريقيا، إلى جانب منتخب ناميبيا الذى تعتبر مهمته فى غاية الصعوبة من أجل خطف إحدى بطاقتى التأهل، حيث إن منتخب أسود الأطلسى يعيش فى فترة استقرار فنى تحت قيادة الفرنسى هيرفى رينار، منذ 2015.

يمتلك المنتخب المغربى قائمة مميزة من اللاعبين أصحاب الإمكانيات الفنية الكبيرة، فهم يلعبون فى أندية أوروبية كبيرة، بداية من منير المحمدى وأشرف حكيمى وحكيم زياش ونبيل درار، إلى جانب الثنائى الخطير عبدالرزاق حمدالله ونور الدين أمرابط فى خط الهجوم.

فيما سيشارك منتخب كوت ديفوار فى البطولة للمرة الثامنة على التوالى، حيث لم تغرب شمس الأفيال عن الكان منذ غيابها عن نسخة تونس عام 2004، كما أنه بطل إفريقيا فى مناسبتين عامى 1992 فى السنغال، و2015 فى غينيا الاستوائية.

ويدخل ساحل العاج بطولة أمم إفريقيا تحت قيادة إبراهيما كمارا، ويملك كتيبة من النجوم تتمثل فى مهاجم كريستال بالاس الإنجليزى ويلفريد زاها، وسيرجى أوروير، مدافع توتنهام الإنجليزى، وماكسى جراديل، مهاجم سانت إتيان الفرنسى، وجيرفينهو، لاعب أرسنال الإنجليزى السابق.

بينما يدخل منتخب جنوب إفريقيا البطولة بـ«نيو لوك» جديد، وتعد الفترة الذهبية لمنتخب جنوب إفريقيا منذ عام 1996 حتى عام 2000، حيث احتل المركز الـ16 فى التصنيف العالمى للفيفا كأفضل تصنيف له على الإطلاق.

فى نفس السياق، يعد منتخب ناميبيا صاحب أكثر تأهل درامى لأمم إفريقيا، بعد أن حل ثانيًا فى المجموعة الحادية عشرة بثمانى نقاط متفوقًا على منتخب موزمبيق بفارق المواجهات المباشرة، وتصدر منتخب غينيا بيساو وقتها المجموعة برصيد تسع نقاط.

يسجل منتخب ناميبيا حضوره الثالث فى تاريخ أمم إفريقيا 2019، بعد مشاركتين سابقتين فى 1998 ببوركينا فاسو و2008 فى غانا، وودع كليهما البطولة من الدور الأول دون تحقيق أى فوزٍ.

شاهد الخبر في المصدر المصرى اليوم

إخترنا لك



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز حماية DMCA.com